5 من علماء الأنساب يعترفون بولادةِ الإمام المهدي ﴿عج﴾

, منذ 1 سنة 363 مشاهدة

إن إِعترافُ أَهل السُّنَّةِ بولادةِ الإِمامِ المهديِّ محمَّدِ بْنِ الْحَسَنِ العَسْكَرِيِّ ﴿عليهما السَّلامُ﴾ هو أَمرٌ ثابتٌ ومفروغٌ منه، وسنَذكُرُ هُنا طريقاً لإِثباتِ الولادةِ الميمونةِ، وهي :

إعترافُ علماءِ الأنساب بالولادةِ.

فقد شَهِدَ علماءُ الأَنسابِ المُتخصِّصونَ من أهل السنة بولادةَ الإِمامِ المهديِّ ﴿عليهِ السَّلامُ﴾، وأَنَّهُ ابْنُ الإِمامِ الحسنِ العسكريِّ ﴿عليه السلام﴾، ونَذكرُ مِنهُم بحَسَبِ التَّسَلسُلِ الزَّمنيِّ:

1- النَّسابةُ الشَّهيرُ أَبو نَصر سهلُ بْنِ عبدِ ٱللهِ بْنِ داوودَ بْنِ سُليمانَ البُخَارِيُّ، مِن أَعلامِ القرنِ الرَّابعِ الهِجريّ، والَّذي كان حَيَّاً سَنةَ ( 341 هـ)، وهو مِن أَشهرِ علماءِ الأَنسابِ المعاصرينَ لُغيبةِ الاِمامِ المهديِّ الصُّغرىٰ الَّتي انْتَهت سنة 329 هـ.

قال في "سِرِّ السِّلسِلةِ العلويَّةِ": (( وَوَلَـدَ عليُّ بنُ محمَّدٍ التَّقِيُّ ﴿عليه السَّلامُ﴾: الحسنَ بنَ عليٍّ العسكريّ ﴿عليهِ السَّلامُ﴾ مِن أُمِّ ولدٍ نوبيَّة تُدعَىٰ: ريحانةُ، ووُلِـدَ سنة إِحدَى وثلاثينَ ومِائَتَينِ وقُبِضَ سنة سِتِّينَ ومِائَتَينِ بِسامراءَ، وهُو ابنُ تسعٍ وعشرينَ سنةً.. وَوَلَدَ عليُّ بنُ محمًّدٍ التَّقِيُّ ﴿عليهِ السَّلامُ﴾ جعفرَ وهو الَّذي تُسَمِّيهِ الإِماميَّةُ جعفرَ الكذَّابَ، وإِنَّما تُسَمِّيهُ الإِماميَّةُ بذلكَ؛ لِادِّعائِهِ مِيراثَ أَخيهِ الحسنِ ﴿عليهِ السَّلامُ﴾ دونَ ابنِهِ القائمِ الحُجَّةِ ﴿عليهِ السَّلامُ﴾. لا طَعنَ في نَسَبِهِ)) إِنتَهَىٰ.

2- النَّسَّابَةُ العُمَريُّ المشهورُ مِن أَعلامِ القرنِ الخامسِ الهِجرِيّ والَّذي قال ما نَصُّهُ في [ المُجدِي في أَنسابِ الطَّالِبِيِّينَ: 130] : ((وماتَ أُبو محمَّد ﴿عَلَيهِ السَّلَامُ﴾ وَوَلَدُهُ مِن نرجس ﴿عَلَيهَا السَّلَامُ﴾ معلومٌ عندَ خاصَّةِ أَصحابِهِ وثِقاتِ أَهلِهِ، وسنَذكرُ حالَ وُلادتِهِ والاَخبارَ الَّتِي سَمِعنَاها بذلكَ، وامْتُحِنَ المُؤمِنُونَ بل كآفّةُ النَّاسِ بِغيبتِهِ، وَشَرَهَ جعفرُ بْنُ عليٍّ إِلى مالِ أَخيهِ وحَالَهُ فدفع أَنْ يكونَ لهُ ولدٌ، وأَعانَهُ بعضُ الفراعنةِ على قبضِ جوارِي أَخيهِ )) إِنتَهىٰ.

3- الفَخرُ الرَّازِيّ الشافعي ( ت : 606 هـ)، قال في كتابه "الشجرة المباركة في أنساب الطالبية" تحت عنوان : أولاد الامام العسكري عليه السلام ما هذا نصه: (( أَمَّا الحسنُ العسكريُّ الإمام ﴿عَلَيهِ السَّلَامُ﴾ فَلَهُ ابنانِ وبِنتانِ: أَمَّا الابْنانِ، فأَحدُهُما : صَاحِبُ الزَّمَان﴿عجل إلله فرجَهَ الشَّريفَ﴾، والثَّانِي موسى، دَرَجَ في حياةِ أَبيهِ. وأَمَّا البِنتانِ: ففاطِمةُ، دَرَجُت في حياةِ أَبِيها، وأُمُّ مُوسى دَرَجَت أَيضَاً )) إنتهَىٰ.

4ـ النَّسَّابَةُ محمَّدُ الحُسَينِيُّ اليَمانِيُّ الصَّنعَانِيُّ، مِن أَعيانِ القرنِ الحادي عَشَرَ. ذُكِرَ في المُشَجَّرَةِ الَّتِي رسمَها؛ لبيانِ نسبِ أَولادِ أَبي جعفرَ محمَّدِ بْنِ عليٍّ الباقرِ بْنِ عليٍّ بْنِ الحُسَين بْنِ عليِّ ابْنِ أَبي طالب ﴿عَلَيهِمُ السَّلَامُ﴾ [ روضةُ الأَلبابِ لِمعرفةِ الاَنسابِ] ، وتحتَ ٱسمِ الإِمام عليٍّ التَّقِيِّ المعروفِ بالهاديِ ﴿عَلَيهِ السَّلَامُ﴾ خمسة مِنَ البنينِ وهُم: الإِمامِ العسكريّ﴿ع﴾، الحُسَين، موسى، محمَّد، عليّ. وتحتَ ٱسمِ الاِمامِ العسكريّ ﴿عَلَيهِ السَّلَامُ﴾ مباشرةَ كُتِبَ: (محمَّد بْن) وبإزآئِهِ: (منتظر الاِماميَّة) إنتهَىٰ.

5ـ مُحَمَّدُ أَمِين السُّويديُّ (ت:1246 هـ) قال في "سَبَائِكِ الذَّهَبِ في معرفةِ قبائلِ العربِ": (( مُحَمَّد المهديّ: وكان عمرُهُ عندَ وفاةِ أَبيهِ خمسَ سِنينَ، وكانَ مربوعَ القامةِ، حسنَ الوجهِ والشَّعرِ، أَقنى الأَنفِ، صَبيحَ الجبهةِ)) إنتهَىٰ.

فهذه أقوالُ جملةٍ مِن علماءِ الأَنسابِ المشهورينَ على مَرِّ القُرونِ يُثبِتُونَ الولادةَ الميمونةَ لِلإِمامِ المهديِّ ﴿عَلَيهِ السَّلَامُ﴾ وأَنَّهُ ابْنُ الإِمامِ الحَسَنِ العسكريّ ﴿عَلَيهِ السَّلَامُ﴾...

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.0653 Seconds