هل يمكن إطلاق لقب أمير المؤمنين على الإمام المهدي (عج) ؟

, منذ 1 شهر 544 مشاهدة

ورد في الدعاء الذي يرويه الشيخ الطوسي عبارة رفيعة المستوى، وكل مضامين الدعاء رفيعة المستوى، إلا أن هذا المقطع ورد في ضمن سياقه: (جلّ مولده)(1) هذه العبارة، أيها الشباب أيها الأخوة أيها المثقفون، لنغتنم الفرصة، لنتعرف على حياة إمامنا وسيدنا الحاضر بيننا. هذه العبارة تقول: (جلّ مولده)، ومن جلالة المولد نعرف جلالة الوليد.

لنعرف إمامنا وسيدنا، أي لنقترب إلى معرفته. إن المعرفة الحقيقية لا نستطيع أن نصل إليها، ولكن الإمام الصادق (عليه السلام) عنده حديث يقول:" إن الليلة التي يولد فيها القائم (عجَّل الله فرجه) لا يولد فيها مولود إلا ويكون مؤمناً)، فقيل له: يا ابن رسول الله يولد في دار الكفر - يولد مولود عند المسيح مولود عند اليهود، أو عند الصابئة - فيقول الإمام: وإن ولد في أرض الشرك ينقله الله إلى الإيمان ببركة الإمام (عجَّل الله فرجه).(2)

هذه الرواية عظيمة، لأنها تعطينا معرفة بعظمة الإمام، بشخصية الإمام، ببركة ولادة الإمام.

إن كل مولود في هذه الليلة يكون مؤمناً، أي أن الله سبحانه وتعالى يجعل فيه قابلية الإيمان أو مقتضي الإيمان، حتى إذا ولد في دار الشرك ينقل إلى دار الإيمان، ينقل إلى الأيمان والإسلام ببركة الإمام (عجَّل الله فرجه). هذا أولاً. ولذا في الدعاء نقرأ: جلّ مولده، عظم مولده، كبر مولده.

بقيّة الله:

يأتي رجل إلى الإمام الصادق (عليه السلام) فيقول له: يا ابن رسول الله: أنسلّم على المهدي بإمرة المؤمنين، يعني نسلم على إمامنا صاحب الزمان ونقول: السلام عليك يا أمير المؤمنين؟ فيقول الإمام: هذا اسم سمي به جدّي أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام) وما سمي به أحد إلا كافر.

قالوا له: إذاً كيف نسلم على إمامنا صاحب الزمان؟ فقال الصادق (عليه السلام): قولوا: السلام عليك يا بقية الله، وقرأ لهم الآية (بَقِيَّتُ اللهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ).(3)

يعني عندما نسلم الآن على إمامنا صاحب الزمان، ماذا نقول؟ نقول: السلام عليك يا بقية الله.

ما معنى بقية الله؟ بقية الله يعني أنّ الإمام المنتظر البقية الباقية من الأنبياء، البقية من آدم، البقية من إبراهيم الخليل، البقية من عيسى بن مريم، البقية من نوح، البقية من يعقوب، البقية من محمد المصطفى (صلّى الله عليه وآله وسلم).

الإمام المهدي وارث علم الأنبياء، الإمام المهدي إذا ظهر يعيد أمجاد الأنبياء، المهدي المنتظر إذا ظهر يتحقق على يديه ما لم يتحقق على يد الأنبياء.

هذا معنى بقية الله في الأرض، وهي ليس كلمة تطلق جزافاً وإنّما ذات محتوى ذات معنى.

الإمام الصادق يريد أن يشدنا بهذا المعنى، يريد أن يشدنا بهذا الإمام المنقذ المصلح. السلام عليك يا بقية الله في أرضه.

إذن النقطة الأولى عظمة المولد، النقطة الثانية هي كون الإمام بقية الله.

إشراق الأرض:

إن هذه الأرض لها يوم تشرق، لا بالشمس، ولا بالقمر، قد يقول قائل: كيف؟ القرآن يجيبنا (وَأَشْرَقَتِ الأَرْضُ بِنُورِ رَبِّها) الشمس تشرق، النهار مشرق يومياً، الدنيا مشرقة بالنهار بالشمس، وفي الليل بالقمر. يأتي يوم الدنيا تشرق لا بالشمس ولا بالقمر.

أقرأ لك هذه الرواية: روى المفضل بن عمر أنه سمع الإمام الصادق (عليه السلام) يقول من الآية (وَأَشْرَقَتِ الأَرْضُ بِنُورِ رَبِّها)(4) لاحظ كيف يبين الإمام لنا معنى هذه الآية.

يقول: (رب الأرض إمام الأرض)، ربّ الدار إمام الدار، رب المجد إمام المجد، رب الأسرة إمام الأسرة، يعني تقتدي الأسرة بصاحب الأسرة، رب الأرض إمام الأرض.

يقول المفضل: (قلت: فإذا خرج يكون ماذا؟ قال: إذاً يستغني الناس عن ضوء الشمس ونور القمر ويستضيئون بنور الإمام).(5)

لذا ورد أن الناس كمعادن الذهب والفضة، هذا الجسم جسم الإمام يشرق كما تشرق الشمس. ولا غرابة في ذلك. فإن الإمام إذا ظهر يشرق إلى الدنيا كما تشرق الشمس نهاراً، وكما يشرق القمر ليلاً.

إذاً الإمام الصادق (عليه السلام) يفسر هذه الآية بأن الأرض ستشرق بنور المهدي الموعود (عجَّل الله فرجه).

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) مصباح المتهجد للشيخ الطوسي ص ٨٤٢.

(2) البحار للمجلسي ج ٥١: ٢٨، إثبات الهداة ج ٣: ٥٨١.

(3) اليقين لابن طاووس، ص: ٢٧.

(4) الزمر، الآية: ٦٩.

(5) راجع البحار للمجلسي ج ٧: ٣٢٦.

 

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.1035 Seconds