أهم الأحداث التي حصلت في عصر الغيبة الصغرى

, منذ 1 سنة 492 مشاهدة

ويقصد بالملامح العامة أبرز الحوادث والظواهر التي تميز بها هـذا العـصـر عـلى المستوى الخاص (أي الكيان الشيعي) بقيادة الإمام المهدي  (عليه السلام) وسـفرائـه وعـلى المستوى العام الذي يشمل حالة الدولة بطبقاتها المختلفة وأوضاعها الاجتماعية والاقتصادية، واستتباب الأمن أو الاضطرابات والانتفاضات. ويشمل الأمـة أيضاً ووضعها وموقفها من الدولة والأحداث التي مرت بها خلال هذه الفترة التي امتدت سبعين عاماً تقريباً أي من وفاة الإمام العسكري (عليه السلام) سنة ٢٦٠ هـ وحتى وفاة السفير الرابع علي بن محمد السمري عام ٣٢٩ هـ. (1).

وأهم هذه الملامح هي:

1. انتقال الوكالة الخاصة أي السفارة عن الإمام المهدي بين أربعة من خيار خلق الله وخاصته وهم:

أ ـ عثمان بن سعيد العمري (لم تعرف سنة وفاته (رضى الله عنه ) ببغداد.

ب ـ محمد بن عثمان العمري، المتوفى سنة (٣٠٤ هـ أو ٣٠٥) ببغداد.

ج ـ الحسين بن روح النوبختي، المتوفى سنة (٣٢٠ه) ببغداد.

د ـ علي بن محمد السمري، المتوفي سنة (٣٢٨هـ أو ٣٢٩هـ) ببغداد.

۲ . تولى ستة من بني العباس للخلافة في هذه الفترة أولهم المعتمد الذي عاصر وفاة الإمام العسكري (عليه السلام) في بداية الغيبة الصغرى حتى عام ٢٧٩ هـ حيث آلت الخلافة إلى المعتضد حتى سنة ٢٨٩هـ واستخلف المكتفي إلى سنة ٢٩٥هـ ، وبعده المقتدر إلى سنة ٣٢٠هـ ثم القاهر بالله حتى سنة ٣٢٢هـ (2).

ثم الراضي حتى عام ٣٢٩هـ وهـو عـام وفـاة النائب الرابـع عـلـي بـن مـحمد السمري ونهاية العهد الذي نؤرخ له.

۳. ضعف الخلافة العباسية، وسيطر الموالي والأتراك على دفة الحكم ومقاليد الأمور، وتأثيرهم في نصب الخليفة وعزله، فكما كانوا الساعد الأيمن للدولة كانوا عاملاً مهماً في ضعفها وانحلالها.

4. قتل الخلفاء، اذ قلما كان يموت خليفة حتف أنفه، فالمعتمد كان يكثر من الأكل ومات مبطوناً (3). والمعتقد مات مسموما من قبل إحدى جواريه" والمقتدر قتل شـر قتلة من قبل المغاربة والبربر، وقال لهم: ويحكم أنا الخليفة فقالوا: قد عرفناك يا سفلة. أنت خليفة إبليس، وقتلوه وأخذوا جميع ما عليه حتى ســراويـله، و تركوه مكشوف العورة إلى أن مر به رجل فستره بحشيش ثم حفر له موضعاً ودفن وعفي قبره (4). والقاهر العباسي تولى الحكم يومين وعاد أخوه المقتدر للحكم وقال له: لو لقبوك بالمقهور لكان أولى من القاهر، وبكى القاهر، وقال: يا أمير المؤمنين نـفـسي نفسي اذكر الرحم الذي بيني وبينك(5).

5 . كثرة الحروب والاضطرابات الداخلية التي كان يقوم بها المعارضون للدولة من الأكراد، والخوارج والأعراب وغيرهم، وكذا من الخارجين عليها الطامعين في الملك والسيطرة، حتى أن بعض الأقاليم استقلت عن السلطة المركزية للدولة، فهذا مرداويج يخرج في فارس ويملك طول البلاد وعرضها.

6. انتقال الخلافة من سامراء إلى بغداد حيث بويع المعتضد أبي العباس بن الموفق في بغداد سنة ٢٧٩ هـ ، و فقدت سامراء مركزها التأريخي الذي بدأ في خلافة المعتصم.

7. نهاية ثورة الزنج وقتل صاحبها علي بن محمد بعد أن عاث في البلاد فساداً وقتلاً واستعبد الناس حيث كان بده خروجه سنة ٢٥٥ هـ وقتل سنة ٢٧٠هـ(6).

۸. شهد هذا العصر أيضاً نهاية الدولة الطولونية في مصر، والتي بدأت سنة ٢٥٤هـ في عهد المعتز وكان مؤسسها أحمد بن طولون التركي حيث كان والياً عليها، مستقلاً عن عاصمة الخلافة بغداد واستمر في الحكم حتى مات مبطوناً سنة ٢٧٠ھ(7).

وبقيت الدولة الطولونية حتى سنة ٢٩٢هـ حيث استولى الخليفة المكتفي عـلى دولتهم وأموالهم و ولى مصر يحيى النوشري وبذلك انقرضت هذه الدولة.

9. ظهور شخص في شمال إفريقيا يدعي أنته هو المهدي وأنه من ذرية إسماعيل بن جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) وهو جد الفاطميين في مصر و قد استولى على أراض واسعة الأرجاء سنة ٢٩٦هـ بعد أن مهد له أبوعبدالله الحسين بن أحمد بن محمد بن زكريا الشيعي من أهل صنعاء وقضى على دولة آل الأغلب في تلك المنطقة وطرد آخر أمراءها زيادة الله بن محمد (8)، وملك قسماً كبيراً من الشمال الإفريقي بما يقابل ليبيا وتونس والجزائر من الدول المعاصرة وبعد أن استبت له الأمور رفع يد أبي عبدالله الشيعي ويد أخيه أبي العباس، فسعى الأخير إلى التشكيك في مهدويته قائلاً: إن هذا ليس الذي كنا نعتقد طاعته وتدعو إليه، لأن المهدي يختم بالحجة ويأتـي بـالآيات الباهرات، فوقع قوله هذا في قلوب الناس و تأثروا به حتى أن شيخ المشايخ من كتامة قال لمدعي المهدوية، إن كنت المهدي فأظهر لنا آية فقد شككنا فيك فلم يمكن منه إلا أن قتل شيخ المشايخ هذا(9).

 وكان للمهدي هذا جولات مع الدولة لاحتلال مـصـر فـي سـنة ٣٠١ ـ ٣٠٧هـ واحتل قسما من المغرب سنة 315، وتوفي سنة ٣٣٣هـ بعد أن قاتل أبا يزيد الخارجي (10).

ومن الطريف أن تقع دولة هذا المهدي وادعاءه للمهدوية في خلال عصر الغيبية الصغرى للإمام المهدي (عليه السلام).

10. ظهور القرامطة. وهم فرقة من الإسماعيلية تزعم أن محمد بن إسماعيل هو خاتم النبيين، وهم من الباطنية، استحلوا أعراض النـاس بـالسيف والقـتـل وسـلب أموالهم، خلال هجومهم على قوافل الحجاج وقلعوا الحجر الأسود، ويذكر ابن الأثير أن صلاتهم كانت تختلف عن صلاة المسلمين وأن قبلتهم كانت بيت المقدس و عطلتهم كانت يوم الاثنين (11).

 

و ربما يستفاد من رسالة المهدي محمد بن عبدالله العلوي إليهم وجود صلة وعلاقة بينه وبينهم، حيث أعادوا الحجر الأسود إلى مكانه بعد ورود رسالته إليهم.

۱۱. قيام الدولة البويهية سنة ٣٢١هـ وقد اتسعت قيادة عماد الدولة علي بن بويه وسيطرته في فارس و توضع ملك الدولة البويهية نتيجة لذلك (12).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

۱ . تاريخ الطبري، احداث السنوات (٢٦٠ هـ ـ ٣٢٩ هـ.

2. تاريخ الطبري، احداث السنوات (٢٦٠ ـ ـ ٣٢٩هـ.

3. الكامل في التاريخ، ج 6، ص ۷۳.

4. السعودي، مروج الذهبي ج 1ص ١٨٤.

5. الكامل في التاريخ، ج 6، ص ۲۲۱.

6. الكامل في التاريخ، ج 6، ص ۲۰۲.

7. الكامل في التأريخ، ج 6، ص ٥١ ـ ١٣.

8. الكامل في التأريخ، ج 6، ص 10.

9 . الكامل في التاريخ، ج 6، ص۱۱۱.

10. الكامل في التأريخ، ج 6، ص ١٣٤، ۳۳۳ و ۳۳۸.

11. المصدر السابق.

12.الكامل في التاريخ، ج 6، ص ۷۰.

13. المصدر السابق، ص230.

المصدر: تاريخ الاسلام، ج4، ص59-63.

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.0504 Seconds