العلامات والصفات المشخصة للمهدي المنتظر (عليه السلام)

, منذ 9 شهر 400 مشاهدة

المهدي المنتظر هو ابن الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) لقد علم مما تقدم أنه منه هو التاسع من ولد الحسين (عليه السلام) والرابع من ولد أبي الحسن الرضا (عليه السلام) كما قال هو (عليه السلام) لدعبل الخزاعي: إن الإمام بعدي ابني محمد الجواد النقي. ثم الإمام من بعده ابنه علي الهادي النقي، ثم الإمام من بعده ابنه الحسن العسكري، ثم الإمام بعده ابنه محمد الحجة المهدي المنتظر. وقال (عليه السلام) أيضاً: الخلف الصالح من ولد الإمام الحسن بن علي العسكري هو صاحب الزمان وهو المهدي(1).

صفات المهدي

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): المهدي مني، أجلى الجبهة، أقنى الأنف(2)، روى ابن حجر عنه (صلى الله عليه وآله): ليبعث الله رجلاً من عترتي أفرق الثنايا، أجلى الجبهة(3).

وفي إسعاف الراغبين(4) عن أبي نعيم قال: ورد أن المهدي شاب أكحل العينين، أزج الحاجين، أقنى الأنف كث اللحية على خده الأيمن خال وعلى يده اليمنى خال الحديث.

العلامات المشخصة ليوم ظهوره

عن أبي جعفر الإمام الباقر (عليه السلام) قال: يظهر المهدي يوم عاشوراء وهو اليوم الذي قتل فيه الحسين بن علي (عليهما السلام)، وكأني به السبت العاشر من المحرم بين الركن والمقام وجبرائيل عن يمينه وميكائيل عن يساره، وينصر الله شيعته من الأطراف تطوى لهم الأرض - الحديث ... والحاكم في المستدرك عن أم سلمة (رضي الله عنها) قالت: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله)  يبايع لرجل من أمتي بين الركن والمقام كعدة أهل بـدر.

نعيم بن حماد عن أبي هريرة يبايع المهدي بين الركن والمقام لا يوقظ نائماً ولا يريق دماً.

المهدي المنتظر واحد

إن الإمام المهدي المنتظر الذي يشير به رسول الله (صلى الله عليه وآله) وأوصياؤه المعصومون وينتظره المسلمون، هو واحد شخصي ورجل معين بالاسم والصفات والمميزات فلا يكون متعدداً وإن تعددت ألقابه السامية الشريفة.

والأحاديث النبوية والأخبار الواردة عن المعصومين قد عرفت ذلك البدر التمام وحجة الله على الخلق أجمعين بحيث لـشبهة في وحدته، بل لا يعقل معها التعدد.

١ – إن نسبه وبيئته معلومان و معروفان.

۲- آباؤه وأجداده معروفون و مشهورون.

3- أبوه وأمه عليهما السلام معروفان و مشهوران باسمهما.

4- اسمه وكنيته وألقابه الشريفة معروفة ومشهورة .

5- أوصافه وسماته في الكتب مدونة ومعروفة.

٦- غيبته متحققة ومشهورة.

7- علامات ظهوره في آخر الزمان في الكتب مذكورة مدونة.

8- أخبر الصادقون المصدقون بما يقع في غيبته وعند ظهوره.

۹- خروج الدجال والسفياني واليماني والسيد الحسني(5) والصيحة من علائم ظهوره.

١٠- يبايع في مكة المكرمة بين الركن والمقام.

۱۱ - ينزل عيسى بن مريم الا ويصلي خلفه.

١٢ - أعماله إصلاحية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) ينابيع المودة من ١٩١.

(2) أبو داود في صحيحه ج ۱، ص ۸۸.

(3) الصواعق المحرقة ص ۹۸.

(4) ص ١٤٩

(5) اليماني والحسني مؤمنان به والدجال والسفياني كافران به

المصدر: البهائية تحت المجهر، أحمد عبد العزيز الفالي، ص58-61.

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.0469 Seconds