إذا ظهر الإمام المهدي (عجل الله فرجه) فهل سيظهر شاباً ؟

, منذ 4 اسبوع 270 مشاهدة

يقول الشيخ محمد علي اللكنهوي الهندي المكي، في كتابه إثبات وجود الإمام المهدي (عجّل الله فرجه) من أقوال علماء ومحدثي أهل السنة والجماعة، ما نصه :

ومنهم من قال: إنَّه شابٌّ عند خروجه، وإنَّه مولود، وطال عمره كيف يكون شابًّا؟

والجواب: أنَّ الله رزقه طول الحياة، وجعله آية من الآيات؛ لقادر على أنْ يُعيد شبابه، أو يُجلِّيه في هيئة الشُّبَّان بحسب القوَّة.

وقد ورد في الحديث: «الدجَّال شابٌّ جعد قطط»، كما في (الدُّرِّ المنثور) وغيره (1).

مع أنَّه وُلِدَ قبل المهدي في زمن النبيِّ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم)، على ما ذكره في (جامع الأُصول)(2).

فلو كان خروج المهدي شابًّا دليلاً على أنَّه لم يُولَد بعد، لكان خروج الدجَّال شابًّا دليلاً على عدم تولُّده بالأولويَّة.

وكيف يكون المهدي شيخاً، ولا شيخ من هو أكبر منه سنًّا(3)؟!

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) وأخرج أحمد ومسلم وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجة وابن جرير وابن المنذر والبيهقي في البعث، عن النواس بن سمعان، قال: ذكر رسول الله [(صلّى الله عليه وآله وسلَّم)] الدجَّال ذات غداة فخفض فيه ورفع حتَّى ظننَّا أنَّه في ناحية النخل. فقال: «غير الدجَّال أخوفني عليكم، فإنْ خرج وأنا فيكم فأنا حجيجه دونكم، وإنْ يخرج ولست فيكم، فكلُّ امرئ حجيج نفسه، والله خليفتي على كلِّ مسلم. إنَّه شابٌّ، جعد قطط، عينه طافئة، وإنَّه تخرج خيله بين الشام والعراق، فعاث يميناً وشمالاً، يا عباد الله أثبتوا». قلنا: يا رسول الله، ما لبثه في الأرض؟ قال: «أربعون يوماً، يوم كسنة، ويوم كشهر، ويوم كجمعة، وسائر الأيَّام كأيَّامكم». قلنا: يا رسول الله، فذلك اليوم الذي هو كسنة أتكفينا فيه صلاة يوم وليلة؟ قال: «لا، أقدروا له قدره». قلنا: يا رسول الله، ما إسراعه في الأرض؟ قال: كالغيث يشتدُّ به الريح فيمرُّ بالحيِّ فيدعوهم فيستجيبون له، فيأمر السماء فتمطر، والأرض فتنبت، وتروح عليهم سارحتهم، وهي أطول ما كان درًّا، وأمدُّه خواصر، وأشبعه ضروعاً، ويمرُّ بالحيِّ فيدعوهم فيردُّون عليه قوله، فتتبعه أموالهم، فيصبحون ممحلين ليس لهم من أموالهم شيء، ويمرُّ بالخربة، فيقول لها: اخرجي كنوزك، فتتبعه كنوزها كيعاسيب النحل، ويأمر برجل فيُقتَل، فيضربه ضربة بالسيف فيقطعه جزلتين رمية». انظر: الدُّرّ المنثور للسيوطي (ج ٤/ ص ٣٣٧)، كنز العُمَّال للمتَّقي الهندي (ج ١١/ ص ٥٠١)، صحيح البخاري (ج ٧/ ص ٥٨).

(2) انظر: جامع الأُصول لابن الأثير الجزري (ج ١١/ ص ٥٠ - ٦٥).

(3) أي: كيف يخرج المهدي شيخاً مع أنَّه مولود بعد الدجَّال بأكثر من قرنين، ولا يكون شيخاً من هو أكبر منه سنًّا عند خروجه كالدجَّال المولود زمن النبيِّ (صلّى الله عليه وآله وسلَّم)؟ فإمَّا كلاهما يخرجان شابَّين، أو كلاهما يخرجان شيخين، فإنَّ الأمثال فيما يجوز وما لا يجوز واحد، لا يمكن التفصيل بينهما.

 

 

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.0648 Seconds